لم يتم الاعلان عن أي قرار حول اطلاق سراح سعيد شوعو من طرف الأجهزة الهولاندية

hisspress.net

وأضاف ذات المصدر  انه تم الاستماع إلى محامي المتهم من قبل قاضي محكمة بريدا (جنوب هولندا)، ولم يتم الإعلان عن أي قرار حول إطلاق سراح شعو خلال هذه الجلسة.

وكانت السلطات الهولندية قد أعلنت في 29 يونيو أنها ألقت القبض على البرلماني المغربي السابق سعيد شعو، الذي يحمل الجنسية الهولندية.

وتعود التفاصيل الكاملة 

الأجهزة الأمنية الهولندية وحسب مصادر مقربة، قد أعلنت الشهر الماضي عن توقيف المواطن المغربي المدعو سعيد شعو، والبرلماني المغربي السابق، والذي غادر منذ مدة إلى هولندا،بسبب مطالبته من قبل العدالة المغربية للمثول امامها بتهمة “الاتجار الدولي في المخدرات”، وقد يقود اعتقاله إلى ترحيله بعد ذلك إلى المغرب.

ذات المصدر أكد أن الاجهزة الأمن الهولندية الخاصة بمكافحة المخدرات إعتلقت شعو، بينما كان يحمل معه 140 ألف أورو، مع آلة مخصصة لعد النقود، لتكشف التحريات الأمنية توفره على حساب بنكي بهولندا يحوز أموال هامة تقدر بالملايين من الأوروات.

سعيد شعو، البرلماني السابق الذي أثار جدلا واسعا مؤخرا، يعتبر أحد أبناء الحسيمة البارزين والتي رأى فيها النور عام 1965، وغادر إلى هولندا في نهاية الثمانينات، وأنشأ في روندال مشروع مقهى “كوفي شوب”، يقتاده المغاربة في غالبيتهم .

دخل سعيد شعو معترك السياسة معتمدا على تزكية حزب “العهد”، ليفوز في الانتخابات البرلمانية ل 2007، وقد تمت متابعته بعد ذلك من خلال سجلات محاضر الضابطة القضائية التي تحركت ضده مع اعتقال بارون المخدرات، نجيب الزعيمي، وتم اتهامه بنقل المخدرات إلى اسبانيا عبر المتوسط.

المضايقات التي تم تحريكها أجبرت سعيد شعو لمغادرة التراب المغربي في 2010، وكانت توجهاته السياسية بالريف عنوانا كبيرا لمضايقات المخزن، حيث افاد بذلك في العديد من تصريحاته المثيرة، وذلك باتجاه هولاندا التي حصل على جنسيتها مؤخرا، وتشير مصادر متعددة إلى علاقة اعتقاله بإنشاء حركة 18 سبتمبر التي تدعو إلى استقلال جمهورية الريف.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *