مواجهات عنيفة في بيت لحم عند قبة راحيل بين فلسطينيين والجيش الاسرائيلي؟

 احداث الشرق وجدة

اندلعت، اليوم الأربعاء، مواجهات في بيت لحم عند قبة راحيل بين فلسطينيين وعناصر من الجيش الإسرائيلين.

وشهد محيط صحن القبة في المسجد الأقصى اليوم تواجد أعداد من المستوطنين.

وكان مدير المسجد الأقصى عمر الكسواني قد حذر من صعود مجموعة من المستوطنين إلى صحن مسجد قبة الصخرة بحراسة أمنية مشددة، مؤكدا أنها تهدف إلى فرض واقع جديد.

وقال الكسواني إن “كبار ضباط الشرطة الإسرائيلية رافقوا المستوطنين أثناء جولتهم في الصحن للالتفاف على هذا التصرف وكأنه لم يحصل شيء”.

وذكر أن دائرة الأوقاف الإسلامية أدركت الخطر من هذا التغيير، الذي ربما يتدحرج إلى المصليات “المسجد القبلي وقبة الصخرة المشرفة”، لإبراز سيطرة الشرطة الإسرائيلية داخل الأقصى مقابل إضعاف دور الأوقاف الإسلامية.

من جهة أخرى، قالت وسائل إعلام فلسطينية، إن الجيش أعلن حالة التأهب القصوى تخوفا من مواجهات وتصعيد في الضفة الغربية.

وكان مسؤول كبير في البيت الأبيض، أعلن أن ترامب سيعلن، اليوم، عن نقل السفارة الأمريكية في إسرائيل من تل أبيب إلى القدس على الرغم من أن بناء سفارة جديدة وتأجيل المهمة سيستغرق سنوات.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *