شعر سائق دراجة تريبورتور: بالفخر مشيرا الى أنه يشعر بالسعادة لأن لحظة استقباله “الحموشي “أعاد له حقه

 احداث الشرق وجدة

جدد عبد اللطيف الحموشي، المدير العام للأمن الوطني، اليوم (السبت)، أثناء استقباله سائق دراجة ثلاثية الأبعاد (تريبورتور) اعتدى عليه شرطي، التأكيد أن كرامة جميع المواطنين خط أحمر، مبديا التزام المؤسسة الأمنية باحترام الضوابط المهنية والأخلاقية.

وأوضح خالد شكري، سائق “تريبورتور”، في اتصال هاتفي مع ” جريدة أحداث الشرق وجدة “، أنه شعر بالفخر بصفته مغربيا، لحظة استقبال الحموشي له، وقال بعفوية:” والله ما شفت تواضع بحال لي شفت اليوم”، مشيرا إلى أنه يشعر بالسعادة لأن “المسؤولين في الأمن أعادوا له حقه”.

وحرص الحموشي، أثناء استقباله سائق “التريبورتور” الذي تعرض لاعتداء لفظي وجسدي من قبل ضابط شرطة ممتاز بالبيضاء، على التذكير بالقواعد المهنية لرجال الشرطة، ومنها احترام كرامة المغاربة، ومكانتهم الاعتبارية، وفق التوجيهات الملكية، التي تشدد على أن الجميع سواسية أمام القانون، ولا فرق بين فئات المواطنين، إلا بما ينص عليه القانون في حقوقهم وواجباتهم.

ولم يفت الحموشي الإشارة، خلال اللقاء نفسه، أن الحادث سلوك فردي يتنافى والتزامات المديرية العامة للأمن الوطني وحرصها على صون والدفاع عن حقوق المغاربة، مشيرا إلى أن الشرطي أحيل على مجلس تأديبي.

وأبلغ الحموشي “مول التريبورتور” أن السلوك التي تم معاملته به من قبل الشرطي الموقوف، هو منافي للأخلاق والقواعد المهنية لرجل الأمن، وأكد له إيقاف الشرطي وإحالته على المجلس التأديبي.

وتجدر الإشارة إلى أن المديرية العامة للأمن الوطني أوقفت ضابط أمن ممتاز يعمل بولاية أمن البيضاء عن العمل، مع إحالته على أنظار المجلس التأديبي للبت في مخالفته لمدونة قواعد سلوك موظفي الأمن الوطني، وإخلاله بواجب التحفظ، فضلا عن تعريضه لأحد الأشخاص لاعتداء لفظي وجسدي.

وفتحت المصالح الأمنية بحثا قضائيا تحت إشراف النيابة العامة المختصة، في شأن الاعتداء اللفظي والجسدي الذي ارتكبه موظف الشرطة المخالف، والذي تم توثيقه في شريط فيديو منشور على شبكة الأنترنت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *