شرعت الشرطة المليلية في امعان التركيز على الهندام والشكل والمظهر الخارجي على المغاربة الراغبين في الدخول مليلية - أحداث الشرق

شرعت الشرطة المليلية في امعان التركيز على الهندام والشكل والمظهر الخارجي على المغاربة الراغبين في الدخول مليلية

 احداث الشرق وجدة

إن سلطات أمـن الحدود بثغر مليلية المحتّل، أقدمت أخيراً، على وضـع إجراءات غير مسبوقـة اُتصفت بـ”الغرابة”، بعد اِشتراطها جملةً من “الشكليات” واعتمادها كمعيار أثناء عملية ولوج المواطنين المغاربة إلى عُقر الحاضرة الرازحة تحت السيادة الإسبانيـة.

وحسـب مصادرنا، فـإنّ الشرطة الإسبانية بالبوابة الحدودية لـ”مليلية”، شرعت خلال اليومين الماضيين، في إمعان التركيز على الهندام والشكل والمظهر الخارجي للمواطنين المغاربة الراغبين في دخول الجيب السليب، مما باتت عملية السماح للمواطنين بولوج الحاضرة من عدمها، خاضعة لقرارٍ مزاجيٍّ صِـرف.

ووفقـت مصادر موقعنا، نهار اليوم الأربعاء، على عـددٍ من الحالات المسجلة في هذا الخصوص، تتعلق بتعمد الشرطة الإسبانية، عـدم الإيجاز لمواطنين بولوج مليلية، بدعـوى أنّ أحدهم ينتعل “النعال، أي الصندل”، وآخـر يرتدي “عباءة”، فيما سيدة أخـرى “حامل”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *