متابعة : أشخاص يروج شريط واخبار واشاعات كاذبة .. ضد رشيدة قرواشي لمؤسسة جمع شمل الصحراويين المغاربة

احداث الشرق وجدة والموقع hisspress.net

البوطيبي امحند : توصلت الجريدة من جديد : من السيدة ” رشيدة قرواشي ” المهاجرة والمقيمة بالديار البلجيكية التابعة لمؤسسة جمع شمل الصحراويين المغاربة في العالم ، ان جهات معروفة في احدى ” المجمع لبلاطو بوسيف” قامت  ببث ونشر فيديو وترويج أخبار واشاعات كاذبة تمثلت في تصريحات قديمة تعود تاريخها حوالي سنة والنصف مضت ، والتي تتنفي هذا الاعتداء الوحشي التي تتعرضت له السيدة ” قرواشي رشيدة ” على يد ثلاثة أشخاص ليوم 28 يناير 2019 بالرباط ، على الساعة الثالثة مساءا باحدى الشوارع بالرباط.، بأن الضحية سقطت في حالة اغماء بعدما اعتراض سبيلها ، حيث وجهوا لها عدد من اللكمات على مستوى الرأس والعين والوجه والفم ، ولاذوا الجناة بالفرار في اتجاه مجهول، وسلمت لها شهادة طبية تثبت “مدة العجز 20 يوما” قابلة لتجديد،وفتحت تحقيقا من طرف الشرطة المغربية لتحديد هوية المشتبه فيهم.

 وبعدما وصولها الى الديار البلجيكية ، نقلت على الفور الى المستعجلات البلجيكية التي لازالت تعاني من عدة اللكمات على المستوى الرأس الخطيرة ،وسلمت لها شهادت طبيةأخرى تثبت “مدة العجز 30 يوما “، ولازالت تحت اشراف طبيب الخاص لها ،وفتحت الشرطة البلجيكية تحقيقا في الموضوع .

وحسب أقوال الضحية بعدما كانت تعرضت لعدة تهديدات عبر واتساب على يد أحد الأشخاص الأول المقيم بفرنسا والثاني المقيم بالمغرب ، ولكن لم تتهم أي أحد في النازلة .

وبعد سماع الخبر ، بان الضحية المذكورة فتحت تحقيق لدى الشرطة المغربية والبلجيكية ، وعلى الفور سارع أحد الأشخاص بترويج شريط فيديو يعود تاريخه لسنوات الماضية بنشره وترويج أخبارواشاعات كاذبة لتضليل العدالة والرأي العام، “هذا هو السؤال المطروح “؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *