نظم الشغيلة الصحية بالمركز الجامعي محمد السادس بوجدة إعتصام لمدة 24 ساعة +صور

hisspress.net

 البوطيبي امحند : نظم الشغيلة الصحية بالمركز الاستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة المنضويين تحت لواء المنظمة الدمقراطية للشغل والكونفدرالية الدمقراطية للشغل إعتصام لمدة 24 ساعة يوم الإثنين 14 أكتوبر 2019 ، بفضاء المركز الإستشفائي الجامعي محمد السادس بوجدة

وكذلك دعت وقفة احتجاجية يوم الخميس 17 اكتوبر2019 بمستشفى الأمراض النفسية الرازي على الساعة 11 عشرة صباحا.

ومتبوعة بوقفة احتجاجية يوم الخميس 24 اكتوبر 2019 بمستشفى الحسن الثاني للاكولوجية على الساعة 11 عشرة .

وفي ضل استمرار الأوضاع المزرية التي تسود أوساط الشغيلة الصحية ،بسبب تعنت الإدارة وتهريبها من الحوار الاجتماعي وتمييعه عبر الإخلال بكل محاضرالإتفاق الموقعة معها سلفا من طرف الفرقاء الإجتماعيين ، وبدل أن تبادر الى حل المشاكل التي يتخبط فيها هذا المركز لجأت الى سياسة التهديد وجر الموظفين الى المجالس التأديبية الصورية .

وكذا الرسائل الإستفسارية المجانية في خرق سافر للقانون وكذا الإستهتار بنضالات وطالب الأطر الصحية المشروعة ، لتغطي على فشلها الذريع في تسيير هاته المؤسسة العمومية والتي رغم مرور أكثر من خمس سنوات على افتتاحها لم تراوح مكانها ولم نشهد سوى الإرتجالية في التسيير والتدبير .

وبالرغم من الشعارات الرنانة التي تتغنى بها الحكومة من مثيل وضع الشخص في المكان المناسب ، ووضع كفاءات قادرة على المضى قدما بالمرفق العمومي يتضح جلياأن أصحابالقرار بهذاالصرحغير قادرين على تحملالمسؤولية الملقاةعلى عاتقهم.

وكما جاء في (بيان) يطالت من والي جهة الشرق وجدة أنكاد بصفته أعلى سلطة بالجهة الى تحمل المسؤوليته في الصمت الرهيب إتجاه التدبير العشوائي بالمركز والتدخل العاجل للاستجابة للمطلب المشروعة للشغيلة .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *