الاتفاقية وقعها عامل الناظور حول إقتناء 10 سيارات للنقل المدرسي بكلفة 3.800.000 درهما +صور وفيديو

hisspress.net

تصوير وتحرير البوطيبي امحند: في إطار تفعيل المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2019 – 2023. احتضنت قاعة الاجتماعات بعمالة إقليم الناظور يومه الجمعة فاتح نوفمبر 2019 لقاءا إقليميا حول تنمية الطفولة المبكرة تحت شعار ( بناء مستقبل أبنائنا يبدأ من الطفولة ) و الذي يندرج في إطار تنظيم الحملة الوطنية لتنمية الطفولة المبكرة بجميع عمالات و أقاليم المملكة خلال الفترة الممتدة من 21 أكتوبر إلى 4 نوفمبر 2019.

وقد تم تنظيم هذا اللقاء تحت الرئاسة الفعلية للسيد عامل صاحب الجلالة على إقليم الناظور بحضور و مشاركة حوالي 150 شخصية ينتمون إلى مختلف الهيئات و الفعاليات الإقليمية و المحلية المعنية بإشكالية الطفولة المبكرة من سلطات و منتخبين و ممثلي المصالح الإدارية اللاممركزة و فعاليات النسيج الجمعوي و ممثلي القطاع الخاص و شبكة الخبراء إضافة إلى حضور ممثلي الصحافة المحلية و الوطنية ينتمون لمختلف المنابر الإعلامية و المواقع الإلكترونية المحلية و الوطنية .

و في كلمته الافتتاحية للقاء أكد السيد العامل على الأهمية البالغة التي يوليها جلالة الملك لتنمية الطفولة المبكرة و التي أكد عليها جلالته في الرسالة الملكية التي وجهها إلى المشاركين في المناظرة الوطنية الأولى للتنمية البشرية التي احتضنتها مدينة الصخيرات يومي 18 و 19 شتنبر الماضي و التي أبرز من خلالها جلالته أهمية الاستثمار في تنمية الرأسمال البشري بشكل عام و تنمية الطفولة بشكل خاص .

كما أوضح السيد العامل خلال كلمته الافتتاحية أهداف هذا اللقاء الإقليمي و التي تتجلى أساسا في الرفع من درجة الوعي لدى مختلف الأوساط و تحسين الفاعلين المعنيين بأهمية موضوع الطفولة المبكرة وزيادة الاهتمام به و إبراز أثاره الإيجابية في أفق بناء مستقبل مشرق لفائدة الأجيال الصاعدة .

و بنفس المناسبة تم تقديم عرض مفصل حول مختلف محاور تنمية الطفولة المبكرة تم التأكيد من خلاله على أن هذه الأخيرة تعتبر مرحلة حاسمة و مفصلية في تطوير الرأسمال البشري للإنسان منذ الولادة إلى غاية بلوغه 6 سنوات هذه المرحلة التي ينمو فيها دماغ الطفل بنسبة 80 بالمائة من حجم دماغ الإنسان الراشد و بالتالي فان هذه المرحلة في حياة الطفل تتيح مجموعة من الفرص التي يتعين استغلالها و استثمارها من أجل تحقيق التنمية المنشودة للطفولة المبكرة و ذلك من خلال مجموعة من الأنشطة و التدخلات منها على سبيل المثال :

ضمان تتبع طبي للنساء الحوامل و الاهتمام بنوعية تغذيتهن .

تثمين الرضاعة الطبيعية الحصرية وتشجيعها.

الاهتمام بصحة الأطفال و تغذيتهم .

دعم التحفيز المبكر لدى الأطفال.

تعميم ولوج جميع الأطفال إلى تعليم أولي ذي جودة .

التوعية و التحسيس بأهمية دعم و تنمية الطفولة المبكرة .

وضع نظام للصحة الجماعاتية و دعم الوسطاء الجماعاتيين .

و تجدر الإشارة إلى أن العرض المقدم تتخلله عرض مجموعة من الأشرطة المصورة ساهمت في تمكين المشاركين في هذا اللقاء من فهم جيد و عميق للإشكاليات المرتبطة بالطفولة المبكرة و سبل تنميتها و تطويرها .

بعدها فتح باب النقاش للحضور لطرح مجموعة من التساؤلات التي تشغل بال الرأي العام لها علاقة بالطفولة المبكرة رد عليها السيد العامل بكل أريحية .

وفي الختام و على هامش هذا اللقاء تم توقيع اتفاقيتي شراكة و تعاون من أجل انجاز مشاريع في إطار المرحلة الثالثة للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية تهدف إلى المساهمة في تنمية الطفولة المبكرة و ذلك على الشكل التالي :

*الاتفاقية الأولى : و وقعها كل من السيد العامل و المديرة الإقليمية للتربية الوطنية حول اقتناء عشرة سيارات للنقل المدرسي لفائدة تلاميذ الوسط القروي بكلفة مالية تبلغ 3.800.000 درهما

الاتفاقية الثانية : وقعها كل من السيد عامل إقليم الناظور و مندوبة الصحة بالإقليم حول اقتناء مجموعة من التجهيزات الطبية الخاصة بالعلاجات المرتبطة بصحة الأم و الطفل بكلفة مالية تبلغ 2.000.000 درهما

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *