أخبار وطنية : تحياتي الكبيرة على المجهودات الذي بذلها الحاج محمد لزعر في سبيل الجمعية الخيرية الاسلامية بالناظور +صور وفيديو

HISSPRESS.NET

جريدة أحداث الشرق والموقع الالكتروني  (hisspress.net  ) ، أولا تحياتي  الكبيرة على المجهودات الذي بذلها “ السيد الحاج محمد لزعر ”من اجل المؤسسة الجمعية الخيرية الاسلامية بالناظور على ( رد الاعتبار) ،تغييرات جديدة لهذه المؤسسة  همَّت بالأساس الاعتناء بمرافق المؤسسة الداخلية ، كالغرف التي تم تجهيزها بأسرّة فاخرة و أفرشة مريحة ، تجعل النزيل يعيش في جو مريح وملائم ، وذلك بدعم كبير جداً وواسع من طرف مختلف مكونات المجتمع المدني بالمنطقــة.

حيث أبان الحاج لزعرمحمد ” ومكتبه المسير بطرق قانونية وديمقراطية ، عن كفاءة عالية في التسيير و التدبير الإداري لهاته المؤسسة العريقة التي  أنذاك أسسها الملك الهمام المغفور له محمد الخامس طيب الله تراه  ، و التي شهدت عدة تحولات كثيرة وكبيرة سواء على المستوى اللوجيستيكي أو التنظيمي ، هذه التحولات صفق لها الصغير و الكبير على الصعيد الجهة الشرقية وجدة أنكاد  .

وتحول نزلاء الخيرية  إلى أبطال “مكرمين معززين ” ، حيث نسجل وبكل فخر وإعتزاز تتويج مجموعة من النزلاء في المؤسسة ببطولات عديدة في رياضة الكراطي ، وذلك خلال مشاركتهم في تظاهرات وطنية مثلوا فيها الناظور أحسن تمثيل ، ورفعوا راية المغرب عاليـاً وعادوا بمداليات ذهبية وفضية ونحاسية وكؤوس وشواهد تقديرية تزين رفوف خزانة الألقاب بمقر الجمعية الخيرية.

لكل مجهود للسيد محمد لزعر ، ولكل عمل دؤوب تتويج يليق به ، فبعد الجهد الكبير الذي بذلـه  “رئيس  الحاج محمد لزعر” بتنسيق مع إحدى الجمعيات الرياضية للظفر بألقاب هامة في البطولات الوطنية لألعاب المؤسسات والرعاية الإجتماعية ، وأفادت مصادر عليمة أن عامل صاحب الجلالة على إقليم الناظور السابق  السيد “مصطفى العطار” قام بتسليم سيارة جديدة للجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور ، كتشجيع منه لأبطال المؤسسة الذين شرفوا الإقليم في مناسبات عديدة.

إن دور الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور والتي يرأسها السيد “محمد لزعر” لا يقتصر في الرعاية وتوفير المأكل والمشرب فقط ، بل هناك دور كبير يلعبه رئيس الجمعية والذي يستحق أن نشير إليه في هذا الروبرطاج المتواضع ، ويتعلق الأمر بترسيخ حب الوطن في أذهان النزلاء والنزيلات، ويأتي هذا الدور إيمانا من المكتب الجديد بثقافة ترسيخ حب الوطن في عقول الأطفال بإعتباره تعميق وتأصيل للشعور الوطني في نفوس الناشئة وتربيتهم على حب الوطن والدفاع عنه والإخلاص له وتعميق مفاهيم حب الوطن في قلوب كل أبنائه والمحافظة على المكتسبات الوطنية والحنين إليه.

كما قامت الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور جاهدة أن تشارك  لكافة نزلائها في عدد من المناسبات وآخرها الإحتفال بالذكرى الأربيع للمسيرة الخضراء المظفرة أن الإنتماء لهذا الوطن لا يكون بالقول بقدر ما يكون بالفعل والعمل والإيمان والحب ، وذلك من خلال تحسيسهم بأنهم جزء من هذا الوطن ، حتى يزداد النزيل ثقة ومحبة وعزما وإصرارا وتضحية وتفاني على العطاء والبناء والعمل واليقظة والإهتمام والقوة ، حتى يتحقق الخير والنماء لهذا الوطن على يديه …

نقطة حسنة سجلت بفخر وإعتزاز للمكتب الإداري الحالي للجمعية الخيرية ، المتمثلة في زرع بذور الوطنية الصادقة في قلوب النزيلات و النزلاء ، وهو لا يترك مناسبة أو فرصــة تمر دون أن يعمل على إشراك هؤلاء في تخليدها ، بالإضافــة إلى تنويرهم بتاريخ بلدهم وما حققه ويحققه الملوك العلويين لهذا البلد العزيز.

 أن مؤسسة الخيرية الإسلامية بالناظور ستتوفر على “مسجد كبير لآداء صلاة الجماعة ” في وقتها ، لحث النزلاء على آداء الفرائض الخمس  وحفظ ما تسير من القرآن الكريم.

وقد وفر السيد “الحاج محمد لزعر” خزانة غنية بالكتب الدينية والمصاحف، حتى يتسنى للنزلاء فرصة القراءة وكسب المعلومات المفيدة ، وبالتالي التعرف على الدين الإسلامي الحنيف في صورته الصحيحة ، على مذهب الإمام مالك الذي تسير على نهجه المملكة المغربية الشريفة.

ونشير إلى أن المجلس العلمي المحلي الذي يرأسه الأستاذ ميمون بريسول ، قد ساهم هو الآخر في إنجاح هذا المشروع الديني الذي يستفيد منه نزلاء الخيرية الإسلامية بالناظور ، في سابقة من نوعها ، حيث لم تفكر كل المكاتب المتعاقبة على تسيير المؤسسة ولا المجالس العلمية السابقة في إنشاء مسجد داخل أسوار الجمعية الخيرية بالناظور.

لأول مرة في تاريخ الجمعية الخيرية الإسلامية بالناظور ، إنفتح المكتب الجديد على مختلف المنابر الإعلامية و التلفزية والإذاعيــة ، التي تقرب بدورها المشاهدين والمستمعين من واقع الجمعية الخيرية التي أصبحت بدون مبالغة نموذجـــا وطنيا. كما انفتحت الجمعية الخيرية أيضاً على محيطها الخارجي من خلال إستضافـة محاضرين وفعاليات جمعوية ، فنية ، رياضية و تربوية…

ولنا عودة بتفاصيل الى يوم السبت المقبل بحول الله عبد جريدة لموقع الالكتروني HISSPRESS.NET

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *