سطات : المنظمة الوطنية لحقوق الانسان والدفاع عن المقدسات تطفى شمعتها الأولى بذكرى مرور سنة على تأسيسها + صور

HISSPRESS.NET

تحريروتصفيف البوطيبي امحند الصحفى : احتفلت المنظمة الوطنية لحقوق الانسان والدفاع عن المقدسات والثوابت عبر العالم بمدينة سطات هي منظمة غير حكومية ، بذكرى مرور سنة على تأسيسها يوم 13 فبراير 2021 يمقرها الجديد .

وبحضور الأعضاء والأعضاء الشرفيين والمنخرطين ورؤساء الفروع التابع لها والمتعاونين ، وكان لابد من استحضار العديد من الأنشطة  التي نظمتها المنظمة، وللمنظمة لها  فروع بالمملكة المغربية و:عدد الفروع 7 سبعة “فرع للسيدة  بوكتيب نجات بإقليم أسفي ،وفرع بإقليم الجديدة برئاسة يوسف فرج ، وفرع برئاسة الحاج العربي البركاوي  بإقليم الصخيرات ، وفرع برئاسة السيد بهيجة طالب ، وفرع برئاسة الأستاذ الحاج بن صديق عبد العزيز بإقليم مكناس ، وفرع برئاسة السيدة بوشرة بإقليم  تامسنا نور سيدي يحي، وفرع برئاسة لحبيب التويزي بإقليم لفقيه بنصالح ، وهناك فروع في المستقبل العاجل بطنجة  في الصحراء والرباط والدار البيضاء وأكادير وبأقاليم المملكة المغربية الشريف .

وفي البداية  يرحب  السيد مصطفى كرش رئسا عاما للمنظمة الوطنية لحقوق الانسان والدفاع عن المقدسات والثوابت عبر العالم بالأعضاء والمنحرطين وشكرهم على المجهودات التي يبذلونها داخل المنظمة .

كما تقدم الأستاذ المحاضر السيد عبد العزيز بن الصديق بصفته رئيسا لإقليم مكناس بالشكر الجزيل لكل واحد باسمه اناثا وذكورا داخل المنظمة والى كل رؤساء الفروع  والمنخرطين ، مذكرا أن أبواب الادارة مفتوح دائما في وجه جميع المواطنين مستحضرا الأنشطة  الكثيرة التي قامت بها المنظمة تحت رئاسة مصطفى كرش .

وفي الختام قام السيد مصطفى كرش بمناسبة الشمعة الأولى للمنظمة شكر جميع السلطات المحلية والعمومية بمختلف انواعها ، وتمنى الجميع عيد ميلاد سعيد للمنظمة وكل عام وأعضائها  ومنخرطها والمساهمين لها بألف خير وصحة وسلامة .

وفي الأخير  يتقدم السيد عبد العزيز بن الصديق  بأحر التهاني وأطيب التمنيات إلى أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس بمناسبة الذكرى مرور سنة على تأسيسها مجددين آيات الولاء والإخلاص ومقدمين باسم المنظمة الوطنية لحقوق الانسان والدفاع عن المقدسات والثوابت عبر العالم  فروض الطاعة للسدة العالية بالله ومؤكدين عزمنا على تجندنا خلف جلالتكم  بما يخدم الصالح العام .

سائلين الله عز وجل أن يحفظكم يا  مولانا بما حفظ به الذكر الحكيم وأن يقر عينه بولي عهده صاحب السمو الملكي الأمير مولاي الحسن وأن يشد أزره  بصنوه السعيد الأمير مولاي الرشيد وسائر أفراد الأسرة العلوية الشريفة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *