أعلنت منظمات مغربية ودولية في بيان ترفع دعوة قضائية ضد البوليزاريو بتهمة انتهاك حقوق الأطفال في تجنيد

HISSPRESS.NET

تحرير البوطيبي امحند : أعلنت منظمات مغربية ودولية في بيان صدر يومه 18 مارس 2022 المنظمة المغربة لحماية الطفولة بمدينة أكادير ، “المنظمة المغربة لحقوق الطفل ” والمنظمة لحماية حقوق الطفل بالرباط ” والفدرالية المغربة الدولية لجمعيات المجتمع المدني الفرع الدولي ببروكسيل ، برفع دعوى قضائية ضد (( الجبهة الوهمية بوليزاريو )) في محكمة العدل الأروبية ، والمحكمة الدولية وفي كافة المحافل الدولية بتهم انتهاك حقوق الأطفال وارتكاب انتهاكات أخرى للقانون الدولي ، مطالبين من أعلى هيئة قضائية أوروبية ودولية الاعتراف والحكم على تحقيق يدين الانتهاكات المتعلقة بتجنيد الأطفال بالجبهة الوهمية .

وجاء في نص البيان الصادر اليوم الجمعة 18 مارس 2022 مايلي :

لم يمر سوى بضعة أيام من الاحتفال باليوم العالمي لمكافحة ظاهرة الأطفال والذي يصادق يومه 12 فبراير من كل سنة .

ولازالت جبهة البوليزاريو تواصل استفزازها وانتهاكاتها الصارخة للمواثيق الدولية ، وتقوم الجبهة الانفصالية بتدريب الأطفال القاصرين على استخدام السلاح وادراجهم في مناورات عسكرية ضاربة بعرض الحائط المعاهدات الدولية والمنظمات الحقوقية والانسانية التي تطالب برعاية الأطفال واستثنائهم من التجنيد العسكري أو دفعهم الى المشاركة في الحروب (( ف الصورالمتداولة على مواقع الاجتماعي )) لأطفال بزي عسكري خلال استقبالهم للمبعوث الخاص للأمم المتحدة ، ” ستافان دي ميستورا بمخيمات تندوف ” .

أظهرت بما لايدع مجالا للشك عن استغلال بشع لميليشيات البوليزاريو للأطفال والزج بهم في صراعات وحرمانهم من حقوقهم الكونية في التربية والتكوين والدراسة وعيش طفولتهم ، متحدية بذلك الأعراف والمواثيق الدولية ، وهدف الصورة القائمة لأوضاع الأطفال داخل المخيمات .

وفي هذا السياق ، تعلن الادانة الكاملة لتجنيد الأطفال واستغلالهم لأغراض عسكرية في مخيمات جبهة البوليساريو الانفصالية في تندوف ((جنوب غرب الجزائر )).

ونشدد ، على أن ، كل تجنيد للأطفال واستغلالهم واشركهم في نزاعات والحروب أمر محضور تماما ومجرم بموجب القانون الدولي ، ما يضع جميع المسؤولين عن هذه الممارسة في نطاق المسؤولية ويعرضهم لمتابعات دولية ، وذلك يستلزم فتح تحقيق دولي شامل على متابعة وملاحقة المتورطين في كافة المحافل الدولية وأمام القضاء الدولي .

ونحن على متابعة مستمرة لهذا الملف ، وسينم توجيه خطابات رسمية بهذا الشأن لكل من الأمين العام للأمم المتحدة ، ومبعوث الأمم المتحدة الى الصحراء ستافان دي ميستورا ،ولمجلس اوروبا ، ومفوضية الاتحاد الأوروبي ، والبرلمان الاوروبي باتخاذ للمطالبة باتخاذ كافة الاجراءات الرادعة لمحاسبة المتورطين بتجنيد الأطفال .

الفيدرالية المغربية الدولية لجمعيات المجتمع المدني الفرع ببروكسيل .

المنظمة المغربية لحقوق لحماية الطفولة بأكادير .

المنظمة المغربية لحقوق الانسان .

المنظمة المغربة لحماية حقوق الطفل بالرباط .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *